X
الرئيسية » نصائح اقتصادية » هل يجب أن تعيد تمويل قرضك المنزلي بشروط أفضل؟

هل يجب أن تعيد تمويل قرضك المنزلي بشروط أفضل؟

منير محمد علي برازي
كتب بواسطة منير محمد علي برازي - آخر تعديل : مايو 29, 2019

قد لا يكون الاقتراض من البنك أمراً مريحاً، ولكنك قد تكون مخولاً لأن تحصل على إعادة تمويل للقرض المنزلي الخاص بك من البنك بشروط أكثر يسراً، كمعدل فائدة أقل أو فترة إعادة دفع أقصر، وتعني عملية إعادة التمويل دفع القرض الحالي وإعادة الاقتراض بشروط أيسر، وقبل المباشرة على توقيع عقد إعادة تمويل القرض مع بنكك أو بنك آخر عليك أن تتأكد من أن كافة الشروط هي في صالحك وأنك تقوم بقرار حكيم.

أهم الاعتبارات عند اتخاذ قرار إعادة تمويل القرض المنزلي:

إن عملية إعادة تمويل القرض ليست بالعملية المجانية وتنطوي على بعض التكاليف مثل تكلفة التقييم والبحث من قبل البنك وتكلفة تقديم الطلب، وقد تكلف هذه العملية من 3 إلى 6 بالمئة من مبلغ القرض المنزلي الأصلي وتختلف حسب البنك الذي تتعامل معه، ولاتخاذ أفضل قرار إليك بعض النصائح المتعلقة بإعادة تمويل قرض المنزل الخاص بك:

  • تأكد من أن معدل الفائدة الجديد أدنى من معدل الفائدة السابق، وينصح المحللون بأن يكون معدل الفائدة الجديد أقل ب 1 أو 2 بالمئة على الأقل من المعدل القديم، وبمعدل فائدة أدنى تصبح دفعات الفائدة الشهرية أقل من السابق، ويمكنك اختيار معدل فائدة قابل للتعديل من قبل البنك ولكن ينصح بهذه الخطوة فقط عند توقع هبوط معدلات الفائدة، التي تتأثر بدورها بعوامل عديدة منها الظروف الاقتصادية مثل التضخم والنمو الاقتصادي والسياسة النقدية في البلاد وظروف سوق العقارات، ويجب القيام بالبحث الملائم قبل اتخاذ القرار النهائي، ويجب الانتباه إلى أنه مع معدلات التضخم الطبيعية فإن معدلات الفائدة القابلة للتعديل غالباً ستصبح أعلى ولهذا يفضل في معظم الأحيان أن تجد معدل فائدة منخفض وثابت.
  • تأكد من أن فترة إعادة الدفع ليست طويلة، يحث يفضل أن تعيد الاقتراض بفترة سداد أقصر أو تساوي الفترة السابقة، فعندما تصبح فترة السداد أطول تزيد قيمة دفعات الفائدة التي يجب أن تدفعها على مبلغ القرض، وإن اختيار فترة سداد أقصر يعني أن الأقساط الشهرية ستصبح أكبر ولكن مبلغ الفائدة الكلي خلال فترة السداد سيكون أقل نظراً لقصر المدة.
  • لا تقم بإعادة تمويل القرض من خلال رهن منزلك لدفع تكاليف أخرى مثل شراء سيارة أو الذهاب في إجازة سياحية أو غيرها من النفقات الاستهلاكية، فهذا يعني أنك تنفق أكثر من قدرتك على السداد، وسوف يعرضك لمشاكل مالية في المستقبل قد تشمل رفع البنك لمعدل الفائدة وخسارتك لمنزلك ضمن بيع في المزاد العلني إن لم تستطع أن تؤدي التزاماتك المالية.
  • تأكد من أن الشروط الجزائية في العقد مناسبة لك، وهذا بالإضافة للتأكد من معدل الفائدة وفترة السداد، حيث أن البنك قد يفرض عليك شروطاً جزائية قاسية في حال تأخرت في سداد الدفعة الشهرية، وكذلك عليك أن تتأكد من المهلة التي يعطيك إياها البنك قبل الاستيلاء على منزلك لاستعادة المبلغ المقرض، والمهلة الأولية التي يعطيك إياها البنك بعد الدفعة الأولية قبل البدء بقبض الفائدة، و كذلك إذا ما كان البنك يسمح بدفعات مبركة، حيث أن بعض البنوك لا يسمح لك بسداد كامل قيمة القرض قبل الفترة المتاحة لذلك.

إن قرار إعادة تمويل القرض والاقتراض من جديد يجب أن يتخذ بعد القيام بعد دراسة وضعك المالي بشكل جيد، فهو قد يكون قراراً جيداً في بعض الأحيان وسيئاً في أحيان أخرى حسب الشروط التي يوفرها البنك الذي تتعامل معه، ومعظم البنوك ستوافق على إقراضك مبلغاً يعال 80 بالمئة من قيمة منزلك لكي تغطي مخاطرها في حال التضخم، ويجب أن تنتبه إلى قدرتك المستقبلية على إعادة السداد قبل إعادة الاقتراض حيث أن التخلف قد ينعكس على سجلك الائتماني وقد يصبح عائقاً عندما تريد الاقتراض من جديد في المستقبل.

قد يهمك أيضاً: كيفية تمويل المشاريع الصغيرة ومتوسطة الحجم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا




×