Financial Market Post > أخبار سياسية > مطارات بريطانيا تشهد على نكسة الإسترليني
هبط سعر الجنيه الإسترليني

مطارات بريطانيا تشهد على نكسة الإسترليني

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : يونيو 15, 2020

هبط سعر الجنيه الإسترليني في الفترة الأخيرة إلى أدنى مستوى له، وهذه تعتبر المرة الأولى التي يهبط بها بهذا الشكل منذ 8 أعوام ماضية، وأصبح قيمته أقل بكثير جدا من اليورو، وذلك في عدد من مراكز الصرافة المختلفة في الكثير من المطارات.

هبوط الجنيه الإسترليني

اليورو هو الأكثر أماناً من الجنيه الإسترليني

v2 970x250

ووفقا لما نقلته الصحيفة البريطانية “إندبندنت” فإن الجنيه الإسترليني تكبد خسائر كبيرة لم تحدث له منذ الأزمة الاقتصادية الشهيرة التي حدثت عام 2008، حيث وصلت قيمة الجنيه الإسترليني إلى 1.08 يورو وهي تعتبر القيمة الأسوأ التي حدثت منذ الأزمة الاقتصادية، وذلك حسب المؤشرات التي بينتها لنا التداولات الرسمية.

صدمة المسافرين البريطانيين

تفاجأ كثير من المسافرين البريطانيين أثناء تواجدهم بالعديد من المطارات عند قيامهم باستبدال مبلغ من الأوراق النقدية من الصرافات المختلفة الموجودة بالمطار، فوجدوا أن قيمة الجنيه الإسترليني تدنت إلى 0.87 يورو، وهذه تعتبر أكبر نكبة حدثت الإسترليني مقابل اليورو منذ 8 سنوات.

ما هو السبب وراء تدهور الجنيه الإسترليني أمام اليورو

أثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الاقتصاد

وقد أتى هبوط سعر الجنيه الإسترليني بعد أن قررت بريطانيا أن تنسحب من الاتحاد الأوروبي بشكل نهائي.

وذلك بعد أن قررت الحكومة البريطانية الانسحاب من الاتحاد برئاسة تريزا ماي التي بدأت في دفع حركة الخروج، وذلك بعد أن قام أكثرية الناخبين بالتصويت على هذا الخروج وسعي الحكومة لتحقيق هذه الآراء إلى حقيقة على أرض الواقع.

gt_signals_v1a970x250

وتوقع العديد من رجال الاقتصاد والسياسيين وحتى المواطنين العاديين أنه سوف يحدث العديد من المشاكل والإضطرابات لبريطانيا بعد أن يكتمل هذا الخروج، وذلك على عكس ما توقعه المؤيدون لهذا الخروج.

ولم تقتصر هذه المشاكل على جانب أو ميدان دون الآخر، بل أنها امتدت إلى أكثر من ذلك، فقد أثر على معظم المجالات المختلفة، وأكبر دليل على ذلك ما حدث في الاقتصاد البريطاني وهبوط سعر الجنيه الإسترليني بنسبة 15% أمام اليورو، ومن المتوقع أن تمتد هذ المشاكل إلى خارج بريطانيا، كما أنها ستؤثر على علاقتها بالمجتمع الدولي لأنه من المؤكد أن تختلف المعاملة مع الدولة بعد أن صارت مستقلة عن الإتحاد الأوروبي.

كما أن الأحزاب الرئيسية في بريطانيا تأثرت بشكل سلبي نتيجة تنفيذ قرار الخروج من الاتحاد الأوروبي، وذلك بسبب تباين الآراء بين بعض الأعضاء والأحزاب المختلفة، وعدم تحمس البعض لقرار الخروج، وهذا بالإضافة إلى التغيرات التي قامت بها تريزا ماي بإقالة بعض المسؤولين معها عن هذا الملف الذين كانوا على خلاف معها في تنفيذ هذا القرار وتعيين آخرين موالين لها.

أثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الاقتصاد

مطارات بريطانيا تشهد على نكسة الإسترليني

توقع الكثير من الخبراء أن قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سوف يكون له تأثير مخيف على الاقتصاد، ومن أكثر الأشياء التي تم توقعها هو حدوث ركود متوسط في سوق المال، وهبوط أسهم لبعض البنوك وشركات البناء، وأكبر دليل على ذلك ما عبر عنه أحد المسؤولين في الحكومة البريطانية أن قرار الخروج سبب هزة كبيرة في سوق المال.

اليورو هو الأكثر أماناً من الجنيه الإسترليني

صرح أحد الخبراء في بنك “مورجان ستانلي” الأمريكي أن معظم الأجانب يرجحون أن تحويل الجنيهات الإسترلينية إلى يورو هو الحل الأمثل للبعد عن تكبد أية خسائر في أسواق المال، وهو الحل الأكثر أمناً من وجهة نظرهم، وأن من يدخل في معاملات السوق البريطانية في الفترة الحالية سوف يواجه خطورة كبيرة لأن ما يحدث للإسترليني في الوقت الحالي غير مشجع على الإطلاق للدخول في السوق البريطانية.

ونتيجة لكل هذه الأمور قال عدد من كبار الخبراء الاقتصاديين أنه من المتوقع أن قيمة الجنيه الإسترليني سوف تهبط بشكل رسمي في التداولات مع بداية العام القادم.

 

عن News Desk