Financial Market Post > الأسواق المالية > توقعات اليورو دولار للفترة المقبلة .. وما هو اليورو دولار ؟
اليورو دولار وتداول الفوركس

توقعات اليورو دولار للفترة المقبلة .. وما هو اليورو دولار ؟

نورا الشيخ
كتب بواسطة نورا الشيخ - آخر تعديل : أبريل 20, 2020

يعتبر متابعة توقعات اليورو دولار من أهم المتابعات المطلوبة لكل مهتم بالفوركس، نظرًا لأهمية زوج العملات هذا. فما هذا الزوج ؟ وما هي التوقعات له ؟

تداول اليورو مقابل الدولار

اليورو مقابل الدولار هو مؤشر لسعر صرف اليورو، وهي واحدة من العملات الرئيسية في سوق الفوركس،
ولأنها تمثل أكبر الاقتصادات في العالم، فهي أيضا أكثر الأزواج سيولة، ويقدم للمتداولين الذين يرغبون في التداول عليه فروق أسعار منخفضة.

توقعات اليورو دولار

مثل أي زوج عملات آخر، يمثل اليورو مقابل الدولار الأميركي سعر العملة الأساسية (اليورو) وتعلقها بسعر عملة (الدولار الأمريكي).

وبالتالي، عندما يرتفع سعر زوج اليورو مقابل الدولار الأميركي، فهذا يعني أن اليورو يقوى على الدولار الأمريكي.

وعندما ينخفض سعر اليورو مقابل الدولار الأميركي، فهذا يعني أن قيمة اليورو منخفضة بالنسبة إلى الدولار الأمريكي.

يمثل سعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي أساسا مقدار الدولارات التي يحتاجها للحصول على يورو واحد.

لذا على سبيل المثال، عندما يكون سعر اليورو مقابل الدولار الأميركي هو 1.20، فهذا يعني أنه لشراء 1 يورو، يتعين على الشخص دفع 1.20 دولار أمريكي.

الجهات التي تؤثر على توقعات اليورو دولار

  • أسعار الفائدة:

هي العامل الرئيسي التى تؤثر على اليورو مقابل الدولار الأميركي، وعلى هذا النحو، فإن البنك المركزي الأوروبي (ECB) والبنك الاحتياطي الفيدرالي (US Fed) هما الجهات الرئيسية التي يتتبعها تجار اليورو مقابل الدولار الأميركي للحصول على رؤية أوسع للزوج.

يصدر البنك الفيدرالي سعر الفائدة على الأموال ثماني مرات في السنة، في حين يقوم البنك المركزي الأوروبي بذلك شهريًا.

  • بيانات التوظيف

تؤثر أيضًا على اليورو مقابل الدولار الأميركي بشكل ملحوظ، ففي الولايات المتحدة، يتم إصدار بيانات الرواتب من قبل مكتب إحصاءات العمل في أول جمعة من كل شهر، وهذه البيانات عادة ما توفر الكثير من التقلبات للزوج.

وفي أوروبا، تؤثر أرقام العمالة، بالإضافة إلى اقتصاد الدول الرئيسية، مثل فرنسا وألمانيا، على سعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي بشكل كبير.

فوائد تداول والتعرف على توقعات اليورو دولار

يعتبر اليورو مقابل الدولار الامريكي هو زوج العملات الأكثر تداولًا و تبادلًا لعدة أسباب:

  • متاحة لأي شخص
  • سوق مفتوح 24 ساعة للتداول في اليوم، 5 أيام في الأسبوع.
  • سيولة عالية هي الأفضل عندما يتعلق الأمر بتنفيذ اوامر و طلبات الصفقات.

أساليب تداول اليورو دولار

هناك 3 أساليب تداول يورو دولار رئيسية يتخذها المتداولين بالعادة بأسواق الفوركس :

  • المضاربة

يستفيد المضارب على اليورو مقابل الدولار من الأطر الزمنية الصغيرة، يبحث فقط عن بضع نقاط. هذه الطريقة تسمى على نطاق واسع “Scalping”.

  • تجارة يومية

هنا، يجب على المتداول إستخدام إستراتيجية “التداول اليومي”. الهدف هو فتح وإغلاق الصفقات في نفس اليوم أو جلسة التداول.

  • تداول متأرجح

مع هذا النهج، يصبح المتداول مستثمرًا متوسط الأجل،
حيث سيحاول الإستفادة من إتجاه اليورو مقابل الدولار الأميركي الذي قد يستمر لأسابيع أو أشهر،
دون أن يقضي الكثير من الوقت أمام منصة التداول الخاصة به. تسمى هذه الطريقة “Swing Trading”

تتوافق أنواع التداول الثلاثة مع الشخصيات و الأساليب المختلفة.
ومع ذلك، فإن معظم المتداولين المربحين يستخدمون عادة ما لا يقل عن 2 من الأساليب الثلاثة.

لماذا؟

لسبب وجيه جداً وهو أنه في التداول، يتطلب التنويع الجيد للمحفظة الإستثمارية و قدرًا كبيرًا من الأدوات المالية كأفاق استثمارية مختلفة لصفقاتك.

لذلك، فإن المتداول المتأرجح الذي يعد أيضًا مضارباً، سيكون له نتائج مختلفة تمامًا لكل أسلوب في نهاية الشهر. قد تكون جيدة أو سيئة، حسب ظروف السوق والإستراتيجية المتّبعة.

 

 

عن نورا الشيخ

إماراتية الجنسية، حاصلة على ماجستير في إدارة الاعمال من جامعة زايد، ودبلوم في الاقتصاد والمحاسبة. عملت سابقا في كل من بنك أبو ظبي الإسلامي، بنك عجمان ومحاسبة في شركة بروكتر اند غامبل، وحاليا أعمل بشكل مستقل لتبادل الخبرات والمعرفة الخاصة بالأسواق العالمية، متخصصة بسوق الفوركس والعملات الرقمية.