Financial Market Post > الأسواق المالية > الهند تطلق أثقل قمر صناعي في تاريخها
الهند

الهند تطلق أثقل قمر صناعي في تاريخها

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : فبراير 6, 2020

قامت الهند بإطلاق أثقل قمر اصطناعي في مجال الاتصالات على ظهر أقوى صواريخها صعودا إلى الفضاء، وتعد هذه الخطوة العظيمة تقدما وتطورا حديثا في تاريخ الهند العظيم، حيث أنه بمثابة التطور الحديث فيما يخص برنامج الفضاء ، حيث أن نيودلهي تهدف من خلال هذا البرنامج الفوز بحصة ضخمة من الصناعة العالمية للفضاء، فقد تم تقدير صناعة الفضاء العالمية بما يقارب ثلاثمائة مليار دولار، ولهذا السبب تريد نيو دلهي بالحصول على أكبر حصة ممكنة من خلال القمر الصناعي العملاق الذي قامت بإطلاقه بهدف غزو الفضاء.

gt_signals_v1a970x250

وكما جاء من أنباء في وكالة أنباء الهند أن القمر الصناعي الجديد الذي يدعى “جي إس إيه تي ـ 19” قدر وزنهُ بحوالي 3136 كيلو جرام، فيعد هذا القمر الأثقل حتى الوقت الحالي بين قائمة الأقمار الصناعية التي  تسعى الهند لوضعها في مسار تقدمها في عالم الفضاء.

أما في شهر فبراير شباط قامت حكومة الهند بإطلاق مايقارب “104” قمر صناعي، وكانت الغالبية العظمى من هذه الأقمار مطلقة للقيام بمهمة واحدة ألا وهي حساب بعض الزبائن الأجانب، حيث أن حكومة “ناريندرا مودي” رئيس وزراء الهند تقوم بعملية ترويج لبرنامج الفضاء محليا، وتكون هذه العملية على أساس التكنولوجيا.

 

Satellite

 

أسباب غزو الهند الفضاء:

هناك العديد من الأسباب التي جعلت العديد من الدول الكبرى مثل الهند واليابان والصين إلى غزو عالم الفضاء وذلك بإطلاق عدد من الأقمار الصناعية ولكن الأسباب المهمة التي جعلت هذه الدول إطلاق عدد من الأقمار الصناعية يمكن حصر عدد من هذه الأسباب يلي:

في الماضي عندما كان يُسئل العالم الشهير في عالم الفضاء المعروف بإسم” أبو الصواريخ” ما هدف من إطلاق الصواريخ الأمريكية وماذا يريد الأمريكيون وغيرهم من الصعود إلى الفضاء فكان على الفور يجيب ضاحكا الروس، وهذا يعني أن غاية البلاد التي تصعد إلى الفضاء لكي تصل لما وصل إليه الروس من تقدم.

أما في الوقت الحالي بعد أن قامت الهند وغيرها من الدول مثل الصين واليابان بإطلاق عدد من الأقمار الصناعية فالجواب قد أختلف، حيث أن هذه الدول

v2 970x250

الهند تطلق أثقل قمر صناعي في تاريخها والتي تسعى لتطوير أبحاث الفضاء |   FMP

، كما لديهم خطط معلنة بسعيهم بالقيام بعدد من المشروعات الجدية للوصول للقمر وما بعد القمر خلال عام 2020.

وتتأمل المؤسسات الحكومية في الهند من إطلاق القمر الصناعي الجديد بجذب عدد كبير من الزبائن الأجانب إليها.

والسبب في غزو الهند للفضاء بالمشروع الجديد هو السيطرة على الصناعة العالمية في الفضاء بحصة كبيرة تجعلها تتفوق في برامجها.

وتهدف أيضا الهند من من خلال إطلاق القمر الصناعي الجديد هو الإشارة إلى أن الهند دولة عظمى وتتفوق في مجال الفضاء وتنافس الدول العظمى كروسيا وأمريكا.

أسباب نجاح التجربة الهندية في إطلاق الأقمار الصناعية:

gt_signals_v2a970x250

هناك عدد من الأسباب وراء نجاح التجربة الهندية في الفضاء ومنها ما يلي:

  • اعتماد الهند في تجربتها على القدرات الذاتية، وذلك في ظل ظروف غير مناسبة تماما، حيث الظروف السياسية المحيطة بها والتي تحول دون الاستفادة من التقنيات التي تم تطويرها في الدول الأخرى، ومثال على ذلك ما كانت الولايات المتحدة تقوم به من فرض الحظر على تقنيات الصواريخ السائلة الخاصة بها، وذلك بهدف منع الهند من الوصول إليها، وبالرغم من ذلك قامت الهند بتطوير التقنيات الخاصة بها، وذلك من أجل تصنيع المحركات عالية التبريد، وهذه المحركات تعمل بالوقود السائل.
  • يعد السبب الثاني الأكثر أهمية في نجاح تجربة الهند، التصميم والمتابعة والإصرار والمثابرة على تحقيق أهدافها.
  • زيادة القدرة على إمكانية الإستفادة من تقنيات الفضاء، وذلك بهدف خدمة مجتمع الهند والتأثير فيه أيضا، فقد قامت الهند بإستخدام أضخم التقنيات من أجل خدمة الشعب ومن أجل أن يعم الرخاء في الهند.
  • تعد الصناعة الفضائية في الهند صناعة قائدة، حيث أنها تقود كم هائل من الصناعات المتصلة بها، ومنها مجالات الحاسبات والاتصالات والتحكم وصناعة الإلكترونيات أيضا.
  • إنشاء الهيئة الخاصة بأبحاث الفضاء في الهند، فهي الأساس الذي لتنفيذ استراتيجيات سياسات الفضاء واستراتيجياتها.

وهكذا نجحت التجربة الهندية في غزو الفضاء، ومن ثم قامت بإطلاق عدد من الصواريخ الصغيرة في وقت واحد، وأخيرا قامت بإطلاق القمر الصناعي الأثقل في تاريخها.

عن News Desk

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا