Financial Market Post > الأسواق المالية > محمد بن راشد يعلن عن أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم
مشاريع الطاقة النظيفة

محمد بن راشد يعلن عن أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : يونيو 16, 2020

تعتبر الإمارات العربية المتحدة من أكثر بلدان العالم تقدماً في مجال الطاقة الشمسية، فهي دائماً تعمل على تقديم كل ما هو جديد في هذا المجال الضخم، وذلك من خلال إنشاء المشروعات الضخمة، وتمويلها بأكبر المبالغ المالية التي تصل إلى مليارات الدولارات، وتوفير كل ما يلزم لإقامة هذه المشاريع من عمل تقارير أبحاث مختلفة، فهي دائماً تشجع كل من له علاقة بهذا المجال، وذلك لأنها تعرف مدى الأهمية القصوى لمجال الطاقة وتأثيره على اقتصادها بشكل إيجابي.

الشيخ محمد بن راشد يعلن عن البدء في تنفيذ أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم  دبي للطاقة النظيفة

gt_signals_v1a970x250

قام الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم  حاكم دبي، نائب رئيس دولة الإمارات، ورئيس مجلس الوزراء بالحكومة الإماراتية، بالإعلان عن البدء في إنشاء أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم، الذي سوف يعمل على توفير أكبر كم ممكن من الطاقة النظيفة للدولة، كما أنه سوف يحد من استخدام أنواع الطاقة المختلفة التي لها تأثير ضار على البيئة، ويعتبر هذا المشروع الأضخم من نوعه، حيث تصل تكلفة إنشائه إلى 14.2 مليار درهم إماراتي، أي ما يعادل حوالي 3.9 مليار دولار أمريكي، وهذا المشروع يعد أحد الطرق التي تسلكها الحكومة الإماراتية لدعم وتحقيق أهداف دبي الاستراتيجية للطاقة النظيفة 2050.

الإمارات تجتهد لرسم أفضل الخطط المدروسة لاستدامة البيئة والطاقة النظيفة

ونقلاً عن البيان الذي أصدره المكتب الإعلامي لحكومة إمارة دبي، قال نائب رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن راشد، أن الدولة حققت نجاحاً غير مسبوق في بناء أفضل نموذج عالمي للاقتصاد الأخضر، يعتمد بشكل أساسي على الطاقة النظيفة والاستدامة البيئية، هذا بالإضافة إلى بعض الخطط المدروسة والواضحة التي تدفع بهذا النموذج الضخم، وتساعد في العمل على تطوير بأفضل شكل ممكن، وذلك وفقاً لأرقى المعايير والمقاييس للوصول إلى أعلى قدر من الاستفادة في هذا المجال، هذا بالإضافة إلى تعزيز البنية التحتية والاستثمار فيها، والعمل على تدريب مختلف الكفاءات والعمالة الوطنية المتخصصة، والزيادة من قدراتهم العلمية والعملية.

الإمارات تتربع على عرش منتجي الطاقة النظيفة والمتجددة

أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم

gt_signals_v2a970x250

صرح الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن الإمارات أصبحت تتربع على عرش الدول المنتجة للطاقة النظيفة والمتجددة بعد تنفيذها لمشروع الطاقة الشمسية المركزة الذي يعد الأكبر من نوعه في العالم أجمع، وهذا أمر طبيعي وبالأخص بعد التمويل الضخم الذي سيحظى به المشروع، كما أنه يعزز مكانة الدولة في صدارة الدول الأكثر تقدماً وتطوراً في هذا المجال، وأكمل أن الحكومة مازالت تمضي قدماً في تنفيذ أكبر المشروعات المختلفة التي تساعد على دعم الأهداف الطموحة التي خططت لها الدولة وبدأت في تنفيذها، وتدفع بعجلة تطوير التنمية البشرية.

محمد بن راشد يشدد على أن الحكومة تعتزم تحويل مدينة دبي إلى مركز عالمي للاقتصاد الأخضر والطاقة النظيفة

وأكد أن الدولة بأكمله تسلك أفضل الطرق المدروسة بخطى ثابتة للوصول إلى أهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة ،2050 التي أطلقتها الإمارات لجعل مدينة دبي أكبر مركز عالمي للاقتصاد الأخضر والطاقة النظيفة، وكل هذا من أجل أن تصبح دبي الأقل بصمة كربونية بين مدن العالم أجمع بالوصول إلى 2050.ومن الجدير بالذكر أنه تم ترسيخ عقد أضخم مشروع للطاقة الشمسية المركزة CSP بنظام المنتج المستقل، وذلك في مكان مكان، وهو موقع من ضمن الجزء الرابع من مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية، كما أنه يعد أكبر مشروع استراتيجي يوجد في مكان واحد في العالم لتوليد الطاقة، حيث سوف يتم توليد حوالي 1000 ميجاوات بالوصول إلى عام 2020، وما يقرب من 5000 ميجاوات في عام 2030، وهذا على ائتلاف يجمع بين كلاً من شنغهاي الكتريك الصينية، وأكوا باور السعودية، هذا كما أضافت الهيئة أنه يتم العمل على إجراء توقيع اتفاقية شراء الطاقة وإكمال الترتيبات الخاصة بتمويل المشروع الذي من المخطط له أن يتم البدء في تنفيذه على مراحل متعددة، وذلك مع بداية سبتمبر لعام 2020، وسوف يحتوي على برج شمسي يصل طوله إلى 260 متراً، ليصبح البرج الأطول في العالم من هذا النوع. ولاسيما أن استراتيجية دبي للطاقة النظيفة تشتمل على خمسة مسارات رئيسية هي: البنية التشريعية، والبنية التحتية، بناء القدرات والكفاءات، والتمويل، وتوظيف مزيج الطاقة الصديق للبيئة.

عن News Desk

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا