Financial Market Post > الأسواق المالية > كيف نفهم اتجاه سعر البترول مع تخطي برنت اليوم 30$ للبرميل؟
سعر البترول اليوم

كيف نفهم اتجاه سعر البترول مع تخطي برنت اليوم 30$ للبرميل؟

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : أغسطس 31, 2020

إن الانخفاض المفاجئ في النشاط التجاري الإقليمي والمخاوف بشأن العدوى كانت قد قللت من السفر وأدت إلى ضعف الطلب الكلي وبالتالي انهيار أسعار النفط ولكن بمجرد تخفيف إجراءات العزل، لاقت أسواق النفط بعض التفاؤل وبالتالي بدأ يظهر عليها علامات التعافي.

سعر البترول اليوم يرتفع بنسبة 3%

gt_signals_v1a970x250

بلغ سعر البترول اليوم أكثر من 30 دولارا، للمرة الأولى منذ منتصف أبريل، فيما بدأت تدابير رفع العزل، في مؤشر مشجع لاستئناف استهلاك الذهب الأسود الذي تضرر بشدة جراء تفشي كورونا المستجد.

كما ارتفع سعر برميل برنت نفط بحر الشمال 0.35% ليبلغ 31.11 دولارا،
وكان قد ربح 14% الثلاثاء ليتجاوز سعره بذلك الثلاثين دولارا للبرميل الواحد، للمرة الأولى منذ منتصف ابريل.

وكذلك ارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) 1.1% إلى 24.18 دولارا.

وكان سعر البترول اليوم قد سجل ارتفاعات ماراثونية خلال الأسبوع قبل الماضي ،
بعد تراجعات حادة قبلها نتيجة تراكم المخزونات العالمية وانخفاض الطلب بشكل كبير نتيجة تداعيات فيروس “كورونا” الذي أدى إلى إغلاق دول العالم لحدودها.

وتأثر سعر البترول اليوم خلال الربع الأول بزيادة إمدادات النفط عالميا بعد فشل اتفاق “أوبك +”
ما دفع السعودية للإعلان عن رفع إمداداتها إلى 12.3 مليون برميل يوميا وصادراتها لأكثر من عشرة ملايين برميل يوميا.
وجاءت زيادات الإنتاج من قبل السعودية والإمارات، عقب فشل اتفاق تحالف “أوبك +” على خفض إضافي للإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا بسبب الرفض الروسي.

finviz dynamic chart for  USO

أسباب تعافي سعر البترول اليوم

v2 970x250

إن تحسن سعر البترول اليوم يرجع إلى إجراءات رفع العزل في الولايات المتحدة وأوروبا،
حيث  أكد نعيم اسلام من مجموعة أفاترايد في وقت سابق الثلاثاء، أن التفاؤل “بالعودة إلى الحياة الطبيعية” في العالم يدعم سعر البترول اليوم

وثمة جهود كبيرة لتحقيق توازن في السوق. فمنذ الجمعة، تخفض منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وشركاؤها، إنتاج البترول بـ9.7 ملايين برميل في اليوم، بهدف تثبيت الأسعار.

finviz dynamic chart for  WTI

أسعار النفط بين توقعات متفائلة ومخاوف تتجدد

المخاوف تتجدد مع التوتر التجاري بين أمريكا والصين

بعدما لاقت أسعار النفط دعما الأسبوع الماضي، تجدد التوتر التجاري بين الولايات المتحدة والصين،
وهو ما قد يعرقل التعافي الاقتصادي العالمي بعد بدء تخفيف إجراءات العزل لاحتواء فيروس كورونا الجديد،
وذلك من خلال تعليقات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، التي هدد فيها ببحث زيادة الرسوم الجمركية على الصين رداً على تفشي فيروس كورونا،
مما جدد المخاوف من أن التوتر التجاري قد يعرقل التعافي الاقتصادي وينهي مكاسب النفط  .

توقعات متفائلة قد تدعم سعر البترول اليوم

قال بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس إنه متفائل بشكل متزايد بشأن صعود أسعار البترول العام القادم
بسبب تراجع إنتاج الخام وتعاف جزئي في الطلب على البترول.

ورفع البنك توقعاته للعام 2021 لسعر خام برنت القياسي العالمي إلى 55.3 دولارا للبرميل من 52.50 دولارا.
وزاد أيضا تقديراته لخام غرب تكساس الوسيط إلى 51.38 دولارا للبرميل من 48.50 دولارا في توقعاته السابقة.

تأثير أسعار النفط على الاقتصاد العالمي

gt_signals_v2a970x250

يميز الاقتصاديون عادة بين الصدمات النفطية التي يحركها العرض وتلك التي يحركها الطلب
وترتبط الصدمات المدفوعة بالطلب بتطور الطلب العالمي،وبالتالي لا يُتوقع أن يكون لها تأثير مستقل على الاقتصاد العالمي
والصدمات النفطية المدفوعة بالعرض من المتوقع عادة أن تعطي دفعة مستقلة للاقتصاد العالمي

لكن هناك العديد من الأسباب التي قد تجعلها لا تعطي هذه الدفعة يعود أغلبها إلى أن آثار انهيار أسعار النفط على الانتشار المالي تسببت في تعثر أسواق الأسهم والسندات والسلع الأولية غير النفطية وهذه خسارة مستمرة على التوالى،
وتُعد هذه التراجعات أكبر خسارة أسبوعية لاسعار النفط منذ مارس 2003، وذلك نتيجة لتصاعد المخاوف حيال ركود الطلب العالمى على النفط.

عن News Desk

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا