Financial Market Post > الأسواق المالية > توقعات الأسواق وأسعار الأسهم لعام 2020
توقعات الأسواق وأسعار الأسهم لعام 2020

توقعات الأسواق وأسعار الأسهم لعام 2020

نورا الشيخ
كتب بواسطة نورا الشيخ - آخر تعديل : أبريل 6, 2020

رغم توقعات بأن العام الحالي سيكون عاصفًا على المؤشرات الاقتصادية نظرًا للتوترات التجارية المتزايدة بين الولايات المتحدة والصين، وتفاقمات الأزمة بالشرق الأوسط وتأثيرها على الصادرات والإنتاج الصناعي، يرى المستثمرون فرص انتعاش ممكنة فى العام المقبل ولا يرغبون في إضاعة المكاسب المحتملة. هذه التوقعات تأتي تزامنًا مع توقع صندوق النقد الدولي وغيره من المتنبئين أن يكون عام 2020 أفضل من عام 2019، فما دقة هذه التوقعات، وما تفاصيلها؟ لنلق نظرة على أبرز الأسواق المؤثرة في الإقتصاد العالمي، وتوقعات أسعارها ..

توقعات أسعار النفط

gt_signals_v1a970x250

لقد ظلت أسعار النفط لعام 2019 مستقرة نسبيا، حيث تقلب سعر البرميل الواحد من خام برنت حول مستوى 60 دولارا. وفي عام 2020 من المتوقع أن يستمر تأثير العوامل الرئيسية التي حددت موازين العرض والطلب في سوق النفط العالمية لعام 2019، وهي معدلات نمو الإنتاج في الولايات المتحدة الأمريكية والاتفاق بموجب اتفاق “أوبك +”، ويتوقع محللون في مجال النفط والطاقة، ارتفاع أسعار النفط خلال الفترة المقبلة مع تزايد التوترات السياسية في الشرق الأوسط, حيث أنه عقب إعلان أمريكا مقتل سليماني قفزت أسعار النفط إلى أعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول يوم الجمعة الماضية مرتفعة 2.35 دولار، أو 3.6%، لتبلغ عند التسوية 68.60 دولار للبرميل بعد أن سجلت أثناء الجلسة 69.50 دولار وهو أعلى مستوى منذ الهجوم الذي تعرضت له منشآت نفطية سعودية في منتصف سبتمبر.

وقال كبير المحللين في أكتيف تريدز كارلو ألبرتو ديكاسا، إن رد فعل النفط على الهجوم الأميركي ضد إيران ليس مفاجأة كبيرة”، حسب وكالة رويتر.

الذهب، الملاذ الآمن الأوفر حظًا 

هناك عدة عوامل تتحكم فى إرتفاع وإنخفاض أسعار الذهب سواء بالنسبة للمستثمرين أو المدخرين أو المغرمين بإقتناء الذهب ، ومنها:

  • أسعار الفائدة على مستوى العالم وتحديداً توجهات البنك الفيدرالى الأمريكى حيث يؤدى إنخفاض أسعار الفائدة إلى إرتفاع اسعار الذهب.
  • التوترات السياسية والجيوساسية والقضايا الاقتصادية والحروب التجارية بين الدول الكبرى، حيث يُعرف الذهب بأنه ملاذ آمن في حال زيادة التوترات السياسية في العالم، نظرًا لأنه يحافظ على قيمة الأموال كما هي في أوقات المشكلات والأزمات الاقتصادية، والدليل هو لجوء المستثمرين إلى الذهب بعد التوترات السياسية الأخيرة.

يذكر أن الذهب قد ارتفع يوم الجمعة الماضي إلى أعلى مستوياته في أربعة أشهر، واخترق الذهب حاجز 1550 دولارا للأوقية (الأونصة)، ويقول إدوارد موي، كبير محللين السوق في شركة OANDA، “سيبقى الذهب هو الملك حتى تحل هذه التوترات”.

v2 970x250

وتشير أغلب توقعات الخبراء إلى ارتفاع أسعار الذهب عام 2020 ، فمثلا بنك سيتى جروب ثالث أكبر بنك فى الولايات المتحدة، أصدر مذكرة بحثية أكد فيها أن أسعار الذهب سوف ترتفع بشكل قياسى خلال 2020 و 2021 .

وتلعب الانتخابات الامريكية 2020 دورا كبيرا فى ارتفاع اسعار الذهب لانها تخلق حالة من الضبابية وعدم اليقين ما يدفع بعض المستثمرين الى تأجيل الكثير من القرارات الاقتصادية والتوجه نحو الذهب لحين إنتهاء الإنتخابات.

توقعات أسواق الأسهم لعام 2020

مع ختام العام الماضي، اجتاحت موجة هبوط كبيرة أسواق البورصة العالمية والعربية إثر تصاعد التوترات الجيوسياسية. ويعلق براين ليفيت -استراتيجي السوق العالمي في شركة Invesco- في مذكرته البحثية بهذا الشأن قائلًا: “إن تقلب السوق على المدى القصير مدفوع بالكامل بالأحداث السياسية أو عدم اليقين الجيوسياسي”

وفي الشرق الأوسط قالت وكالة بلومبرج الأمريكية إن الأسواق في الشرق الأوسط تلقت ضربة، جراء تصاعد التوترات هناك. فمن المتوقع أن تسود حالة من عدم التأكد لفترة مع بداية هذا العام لحين اتضاح الصورة بشكل أكبر مستقبلًا.

تعرف على مزيد من التحديات للسهم الأبرز بأسواق الخليج

أهم الأحداث الاقتصادية بعام 2020

أعلن سابقًا عن العديد من الفعاليات والأحداث الاقتصادية الهامة لهذا العام، ولعل من أهمها مؤتمر دبي المالي 2020 والذي ستنظمه ألفيكسو بدبي لمناقشة مستقبل الاستثمار العربي في الأسواق العالمية بفندق جي دبليو ماريوت دبي يوم 13 فبراير القادم. وهو من أهم الأحداث على أجندة دبي الاقتصادية للعام الجديد، لا تفوت الفرصة واحجز مقعدك الآن.

توقعات بتحد جديد للدولار إن صدرت العملة الآسيوية

من شأن إصدار عملة آسيوية احتياطية رقمية مدعومة ببنك الاستثمار الآسيوي للبنية التحتية إحداث تراجع بمؤشر الدولار الأميركي بنسبة 20%، لتهبط أسعار الدولار بنسبة 30% مقابل الذهب.

gt_signals_v2a970x250

ولمواجهة مواطن الضعف والمنافسة التجارية العميقة جراء ارتفاع التهديدات الأميركية بتسليح الدولار الأميركي والسيطرة على الموارد المالية العالمية، يشكل بنك الاستثمار الآسيوي للبنية التحتية أصلاً جديداً تحت اسم حق السحب الآسيوي (ADR)، بحيث تعادل كل عملة جديدة دولارين أميركيين، مما يجعلها أكبر وحدة عملة في العالم. وتهدف هذه الخطوة بشكل واضح إلى فك ارتباط التجارة الإقليمية بالدولار.

وهي خطوة تحوم حولها الشكوك لخطورتها على مصالح الولايات المتحدة ولا يتوقع أن تتركها تنفذ ببساطة.

عن نورا الشيخ

إماراتية الجنسية، حاصلة على ماجستير في إدارة الاعمال من جامعة زايد، ودبلوم في الاقتصاد والمحاسبة. عملت سابقا في كل من بنك أبو ظبي الإسلامي، بنك عجمان ومحاسبة في شركة بروكتر اند غامبل، وحاليا أعمل بشكل مستقل لتبادل الخبرات والمعرفة الخاصة بالأسواق العالمية، متخصصة بسوق الفوركس والعملات الرقمية.

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا