Financial Market Post > الأسواق المالية > مع تصاعد الطلب عليه، نصائح أساسية لتعرف توقعات أسعار الذهب
توقعات أسعار الذهب

مع تصاعد الطلب عليه، نصائح أساسية لتعرف توقعات أسعار الذهب

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : نوفمبر 16, 2020

توقعات أسعار الذهب في الفترة المقبلة ومع تزايد أعداد متملكي المعدن الأهم تصبح أكثر أهمية .. نتعرف عليها خلال هذا المقال.

شهدت أسعار الذهب اليوم، ارتفاعًا في تعاملاتها حيث ارتفعت إلى 1731 دولار للأوقية بعدما أغلقت أمس على تراجع عند 1713 دولار للأوقية وهو ارتفاع كبير نسبيًا يأتي مدعومًا بعوامل السوق والبيانات الأمريكية الصادرة بتثبيت سعر الفائدة.
وانخفضت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.7 بالمئة لتسجل عند التسوية 1723.80 دولار للأونصة.
وذلك بسبب ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية والخطط التي أعلنت عنها كثير من الدول  لتخفيف الإغلاقات المرتبطة بفيروس كورونا، فما هي توقعات أسعار الذهب؟ قبل أن نتعرف على التوقعات، لنعرف أولا كيف يتم تداول الذهب وماهي العوامل المؤثرة على أسعاره.

كيفية تداول الذهب

يتم استثمار في الذهب بنفس طريقة العملات الاجنبية ،حيث يتم تداول الذهب مباشرة بين البائع والمشتري وذلك من خلال منصات التداول عبر الانترنت، باعتباره عملة ثمينة وليس مجرد معدن.

finviz dynamic chart for  GLD

العوامل التي تؤثر على توقعات أسعار الذهب:

يتأثر سعر المعدن الأصفر بعوامل كثيرة منها

  • الأزمات المالية
  • العرض والطلب على الذهب
  • أحداث سياسية ونشوب حروب
  • البيانات الاقتصادية التي تصدرها الولايات المتحدة الأمريكية

توقعات أسعار الذهب هذا الاسبوع

بسبب عودة ظهور شهية المخاطر يبدو ان الاتجاه الصعودي الأخير للذهب يمكن أن يشهد انعكاس الاتجاه قريبًا.
الارتفاع الحاد الذي حدث مؤخراً في سوق الأسهم فيما يسمى بوضع “المخاطرة” يمكن أن يستمر لبعض الوقت ومن المرجح أن يعرض ذلك الذهب الى ضغوط كبيرة بينما تشير التوقعات أن هذا سيكون مجرد تصحيح مؤقت للذهب في طريقه إلى أعلى مستوياته على الإطلاق.
ولكن هذا لا يعني أن الخبراء ينصحون المستثمرين بالتخلي تماما عن الذهب ولكن على العكس من ذلك،
فإن المعدن الأصفر سيحقق مكاسب في الأفق على المدى الطويل.
ففي ضوء النظام المالي والاقتصادي المُدمَر بالكامل في جميع أنحاء العالم،
لا يزال يتعين على المستثمرين عدم التخلي عن أوقية واحدة من الفضة أو الذهب فهو التأمين الأقوى على المدخرات من الآن فصاعدا
ومع ذلك يجب أن نكون مستعدين لتصحيح في سعر الذهب في الفترة المقبلة لأن شأنه كشأن كل الأسواق يتحرك في موجات.

حدثين هامين هذا الأسبوع أثرا على توقعات أسعار الذهب

حيث دار هذا الأسبوع  حول حدثين رئيسيين – بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي للربع الأول وإعلان الاحتياطي الفيدرالي عن سعر الفائدة متبوعًا بالمؤتمر الصحفي لرئيس البنك المركزي جيروم باول. كلاهما أمس الأربعاء . وهو ما أثر بشكل كبير على أسعار الذهب.

لذا نتوقع في الوقت الراهن تراجع طفيف أسعار الذهب، فمن المحتمل الإغلاق فوق مستوى 1740 دولار.ثم يليه 1673 دولار ويبقى الدعم الرئيسي عند 1660 دولار لأونصة.

أي انخفاض مناسب للشراء طالما لم يكسر الذهب 1660 دولار بإغلاق يومي. ولكن بالرغم من ذلك يمكن أن نشاهد توقعات أسعار الذهب  عند 1800 دولار في حال الثبات أعلى من 1740 دولار.

عوامل إنهيار أسعار الذهب

مع ذلك هناك عدة عوامل قد تؤدي لانهيار في أسعار الذهب وهي:

 لقاح فيروس كورونا:

من المتوقع جداً أن يؤدي التقدم في تطوير لقاح فيروس التاجي إلى عرقلة ارتفاع أسعار الذهب،
ويعتقد معظم الخبراء أن اللقاح سيكون متاحًا بحلول منتصف عام 2021 وليس هذا فقط فالعديد من الشركات تعمل على العلاجات المحتملة للأشخاص المصابين بالفعل مما قد يمثل تاريخ انتهاء الارتفاع الحالي للمعدن الثمين.

الانتعاش الاقتصادي:

في تقرير بعنوان “لا يستطيع الاحتياطي الفيدرالي طباعة الذهب ” تحدث:
بأن ارتفاع ميزانيات البنك المركزي والتحفيز المالي يمكن أن يضع العملة الورقية تحت الضغط مما يعزز الطلب على الذهب كإجراء وقائي ضد التضخم،
ولكن إذا تعافى الاقتصاد على المدى القريب، فسوف يخفض الاحتياطي الفيدرالي ميزانيته ويوقف صعود الذهب في مساره.

الانكماش:

بينما يميل الذهب إلى التحرك في الاتجاه المعاكس لعوائد السندات،
هناك احتمال كبير بأن أمريكا قد تواجه انكماش أسعار المستهلك مما يعنى انخفاض في اسعار الذهب المستقبلية.

 

عن News Desk

    ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا