Financial Market Post > الأسواق المالية > سعر سهم بحر العرب يحقق ارتفاع 300% بعد انتقالها لسوق تداول.
سعر سهم بحر العرب

سعر سهم بحر العرب يحقق ارتفاع 300% بعد انتقالها لسوق تداول.

نورا الشيخ
كتب بواسطة نورا الشيخ - آخر تعديل : فبراير 7, 2021

شهد سعر سهم بحر العرب ارتفاعات ملحوظة تجاوزت نسبة 300% بعد انضمامه للسوق الرئيسية- تداول وذلك  قبل أن ينخفض بنسبة 5% بعد الإعلان عن بيانات مالية متدنية. وتوقعات بارتفاع السهم في جلسات التداول المقبلة.

المعلومات الرئيسية عن شركة بحر العرب

الاسم : شركة بحر العرب لأنظمة المعلومات
المجال : تشغيل وتطوير وتركيب وصيانة برامج وشبكات الحاسب الآلي
التأسيس : 1980
المقر الرئيسي : يقع مقر الشركة في السعودية
سعر سهم بحر العرب : يتم تداول السهم حاليا حول سعر 94 ريال سعودي
رمز التداول : 7201
القيمة السوقية : 691.73 مليون ريال سعودي

نظرة على أداء سعر سهم بحر العرب قبل انضمامه إلى “تداول”

ظل سعر سهم بحر العرب يُتداول في نطاق عرضي منذ إدراجه في السوق الموازية_ نمو في فبراير 2017 وحتى  بدء إدراجه في السوق الرئيسية  “تداول” في أبريل 2020.
فقد بلغ سعر السهم نحو 15 ريالا سعوديا عند بدء ادراجه وظل السهم عند مستويات 15 ريال حتى أواخر 2019. ليصل لأدني مستوى عند 9.10 ريال سعودي في 9 مايو 2019.
فيما وصل لأعلى مستوى عند 23.50 ريال في 10 نوفمبر  2019.
وقد بدا السهم تراجعاته منذ ذلك التاريخ بسبب تراجع الاستثمارات ومخاوف المستثمرين من فيروس كورونا.
حتى قامت الشركة بتقديم طلب نقلها للسوق الرئيسية- تداول. حيث كانت الشركة قد تقدمت، في مارس الماضي، بطلب للانتقال إلى السوق الرئيسية،
بعدما كشفت البيانات المالية للشركة خلال عام 2019 تحولها للربحية، بصافي ربح بلغ نحو 24.15 مليون ريال، مقابل خسارة قدرها 20.34 مليون ريال لعام 2018.

 أداء سعر سهم بحر العرب منذ انضمامه إلى “تداول”

واصل سهم “بحر العرب” أداءه الإيجابي منذ انتقاله من السوق الموازي، إلى السوق الرسمي، اعتباراً من جلسة 15 أبريل الماضي.
فقد سجل السهم ارتفاعاً نسبته 15 % في 23 أبريل،  بعد أسبوع من انضمامه للسوق الرئيسية ليصعد بها إلى مستوى 35.70 ريال.

وفي 19 يوليو، تصدر سهم بحر العرب لأنظمة المعلومات نشاط التداولات بسوق الأسهم السعودية، كما تصدر قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً.
حيث ارتفع السهم بشكل ملحوظ متصدراً الارتفاعات بنسبة 9.99% ليرتفع إلى مستوى 50.10 ريال،
كما جاء السهم بصدارة قائمة الشركات الأكثر تداولاً من ناحية السيولة بنحو 143مليون ريال من خلال 3 ملايين سهم موزعين على 4.505 ألف صفقة.
وحينئذ سجل السهم ارتفاعاً منذ انتقاله من السوق الموازي “نمو” إلى السوق الرئيسي بنسبة تجاوزت 62%.

 

سعر سهم بحر العرب

سعر سهم بحر العرب

 

وفي تداولات يوم الخميس الماضي سجل سهم بحر العرب تراجعا في أسعار سوق الاسهم السعودية بنسبة تصل إلى 5.70%،
حيث وصل آخر سعر للسهم في السوق السعودي إلى 94.30 ريال.

ويعكس ذلك ثقة المستثمرين في أداء السهم، إذ يظهر ذلك في تغريدات البعض مثل هذه التغريدة :
#سهم_بحر_العرب السهم اغلق على 89 ريال ويحتاج غدا تاكيد الايجابيه بتجاوز 90 السهم منذ Dec 2020 وهو بين 83 الى 93 مما يعطي التفائل بالانطلاقه اذا سلمنا من اي قرارات او اخبار سلبيه هذا الاسبوع قد تؤثر ع السوق كما حدث اليوم الاحد”

سعر سهم بحر العرب يتصدر الأداء القوي للأسهم المنتقلة من الموازي السعودي إلى الرسمي.   

فوفقا لإحصائية تم إجرائها في 23 أغسطس الماضي، فقد تفوق سهم “بحر العرب”، بشكل ملحوظ بعد أن استطاع أن يقفز بأكثر من 100% منذ الانتقال.
وذلك على مستوى أداء أسهم الشركات المنتقلة من السوق الموازي إلى الرئيسي وبلغت مكاسب السهم منذ انتقاله إلى السوق الرئيسي 120.74%،
ليقفز إلى مستوى 56.40 ريال، بنهاية جلسة بداية أغسطس ، مقابل 25.55 ريال في آخر جلساته بالسوق الموازي.

وتصدرت أسهم شركة “بحر العرب” المكاسب من ضمن 70 شركة مدرجة، إذ قفزت بنحو 344 في المائة لترتفع القيمة السوقية بأكثر من 568 مليون ريال إلى 733 مليون ريال،
وحقق السهم في نهاية العام الماضي أعلى مستوى منذ إدراجه.

توقعات بارتفاع سعر سهم بحر العرب بعد تأسيس شركة جديدة للمدفوعات الرقمية

من المعروف أنه منذ تفشي فيروس كورونا وقيمة المدفوعات الرقمية تتزايد، وذلك بعد الدراسات التي أثبتت وجود نسبة كبيرة من انتشار فيروس كورونا من خلال العملات الورقية.
لذا فقد توقع المحللون ارتفاع سعر سهم بحر العرب بعد إعلان الشركة يوم الأحد 20 سبتمبر، عن تأسيس شركة جديدة مختصة بالمدفوعات الرقمية.

بورصة السعودية تخالف اتجاه أسواق الخليج وتغلق مرتفعة

أغلقت غالبية البورصات في منطقة الخليج على انخفاض، يوم الخميس الماضي، وتصدرت دبي الخسائر، إذ أثرت زيادة في حالات الإصابة بكوفيد-19 على معنويات المستثمرين،
غير أن البورصة السعودية خالفت الاتجاه وأغلقت على زيادة.

وتراجع مؤشر الأسهم الرئيسي في دبي، مركز التجارة والسياحة في الشرق الأوسط 1.5%.
وسجل المؤشر أيضا ثاني خسارة أسبوعية له في 5 أسابيع بعد أن نزل 1% على مدار الجلسات الخمس الماضية.

وعلى الصعيد الآخر صعد المؤشر الرئيسي في السعودية بنسبة  0.9%، وقد أظهر مسح يوم الأربعاء الماضي،
أن القطاع الخاص غير النفطي في السعودية نما بقوة في يناير، ليسجل ارتفاعا للشهر الخامس على التوالي، إذ ارتفع الإنتاج لذا يحدو الأمل الشركات حيال تعاف اقتصادي كبير.

وفي أبوظبي انخفض المؤشر 0.2%، إذ نزل سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك البلاد، 0.3%. فيما نزل المؤشر القطري 0.4%

عن نورا الشيخ

إماراتية الجنسية، حاصلة على ماجستير في إدارة الاعمال من جامعة زايد، ودبلوم في الاقتصاد والمحاسبة. عملت سابقا في كل من بنك أبو ظبي الإسلامي، بنك عجمان ومحاسبة في شركة بروكتر اند غامبل، وحاليا أعمل بشكل مستقل لتبادل الخبرات والمعرفة الخاصة بالأسواق العالمية، متخصصة بسوق الفوركس والعملات الرقمية.

    ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا