Financial Market Post > الأسواق المالية > سعر بيتكوين يتفوق على بقية الأوعية الاستثمارية ويقفز 300% في عام
سعر بيتكوين يتفوق على بقية الأوعية الاستثمارية ويقفز 300% في عام

سعر بيتكوين يتفوق على بقية الأوعية الاستثمارية ويقفز 300% في عام

نورا الشيخ
كتب بواسطة نورا الشيخ - آخر تعديل : يناير 6, 2021

في وقت اتسم فيه العام الماضي بالأوقات العصيبة لمعظم الأصول الاستثمارية، إلا أن الأمر اختلف جملة وتفصيلاً فيما يتعلق بالعملات المشفرة وخاصة سيدة العملات الرقمية وهي البيتكوين، حيث شهد سعر البيتكوين أحد أفضل أعوامه على صعيد الأداء ليلامس مستويات قياسية.

نظرة على سعر البيتكوين

كان سعر البيتكوين تغازل 30 ألف دولار لأسابيع مضت، إلا أنها تجاوزت هذا المستوى القياسي في النهاية يوم السبت الماضي لتستقبل عام 2021 بارتفاعات قياسية.
حيث قدرت قيمة العملة الافتراضية بأكثر من 33 ألف دولار، كما ارتفعت يوم الأحد الماضي لمستوى 34 ألف دولار وهو أعلى مستوى على الإطلاق.
وقد تراجعت بنسبة 14% إلى 27805 دولارات أول أمس الاثنين بعد تحقيق مكاسب كبيرة خلال عطلة العام الجديد.

وتشهد العملة المشفرة ارتفاعات قياسية منذ مطلع العام الماضي، وهو ما جعل سعر البيتكوين يسجل في 2020 أفضل أداء سنوي له على الإطلاق،
فرغم ارتفاعها في 2017 لمستوى 20 ألف دولار إلا أنها انخفضت إلى ما يزيد قليلاً عن 3 آلاف دولار بحلول أوائل 2019، تزامنا مع مواصلة الصين حملتها القمعية ضد أعمال العملة المشفرة،
ثم انتعشت لتصل إلى 8 آلاف دولار في مايو 2019.وكان  سعر البيتكوين الواحد في بداية 2020 لا يتجاوز 4000 دولار، إلا أنه ارتفع إلى ما يزيد عن 20 ألف دولار في ديسمبر الماضي.
وبنهاية عام 2020 تكون “بيتكوين” قد ارتفعت بنسبة 625% .

وخلال الـ11 عاما على ظهورها رسميا، سجلت العملة المشفرة ارتفاعات خلال تسعة أعوام، بينما تراجعت فقط خلال عامي 2014 بنسبة 61%، و2018 بنسبة 73 % . بينما تراوحت ارتفاعاتها خلال الأعوام التسعة الأخرى بين 35% المسجلة في 2015 ونحو 30000% المسجلة في عام 2010.

دولار واحد عام 2009 يربح 27 مليون دولار في 2021

ارتفع العائد على الاستثمار في البيتكوين  خلال الـ 11 عاما الماضية، حيث أصبح سعرها 27805 دولارا، بعد أن كان أول سعر لها 0.001 دولار في عام 2009، ويعني ذلك أنه بعد أن كان الدولار يعادل 1000 “بيتكوين”، أصبح حاليا “بيتكوين” يعادل  27805 دولارا. يعني ذلك أن كل دولار واحد تم استثماره في “بيتكوين” في 2009 حقق ربحا بنحو 27 مليون دولار حاليا.

سعر البيتكوين أمام السلع والعملات.

حسب سعر وحدة البيتكوين أمس فإن واحدة منها تكفي لشراء 420  برميلا من النفط (برنت)، حيث يبلغ سعر الخام 48.7 دولار للبرميل،
كما يمكن لوحدة “بيتكوين” شراء 13 أوقية من الذهب البالغ سعرها 1831 دولارا، و815 أوقية من الفضة البالغ سعرها 23.8 دولار، و5.6 ألف أوقية من النحاس البالغ سعرها 3.5 دولار.
وتكفي عملة “بيتكوين” واحدة لشراء 159 سهما في شركة أبل الأمريكية، حيث يبلغ سعر السهم 122.3 دولار. وتعادل وحدة “بيتكوين” 72.8 ألف ريال سعودي.

هل يمكن أن تحول الشركات الكبرى جزء من أصولها من الدولار إلى البيتكوين؟

إن كل رئيس تنفيذي يواجه تحدياً يتمثل في كيفية الحفاظ على القيمة للمساهمين في مواجهة التوسع النقدي غير المسبوق في هذه الأيام وأعتقد أن بيتكوين هي أفضل حل كمخزن للقيمة.

وقد اقترح مايكل سايلور، الرئيس التنفيذي لشركة MicroStrategy في تغريدة على صفحة ماسك، أن يقوم الرئيس التنفيذي لشركة تسلا بهذه الخطوة.
حيث كتب في تغريدته:

“إذا كنت ترغب في تقديم خدمة للمساهمين بقيمة 100 مليار دولار، فحول الميزانية العمومية لشركة تسلا من دولار أميركي إلى بيتكوين”.
“ستكون في الريادة وباقي شركات مؤشر S&P500 ستتبعك حينها ستكون قيمة تسلا تخطت تريليون دولار”.

كما اتجهت شركات مثل “مايكرو استراتيجي” و”سكوير انك” نحو تحويل مخزونات السيولة لديها إلى العملات المشفرة بحثا عن عوائد أفضل.

أسباب ارتفاع سعر البيتكوين

  • ملاذ آمن للتحوط من التضخم.

خاصة في زمن جائحة كورونا و مع اتجاه البنوك المركزية الكبرى حول العالم نحو طبع المزيد من النقود الورقية
وضخها في شرايين الاقتصاد المتأزم وبالطبع هذا يؤدي إلى ارتفاعات مطردة في معدلات التضخم وتراجع قيم الأصول.

  • البيتكوين مخزن للقيمة

اعتبر كبار المستثمرين في “وول ستريت” مثل باول تودر وستانلي دراكن ميلر البيتكوين مخزن للقيمة
وهو ما قد يكون ساهم في موجة الصعود الأخيرة .

  • توجه البنوك المركزية للعملات الرقمية.

فقد بدأ بنك الشعب الصيني، البنك المركزي، في اختبار اليوان الرقمي تمهيدا للدخول في ساحة العملات المشفرة.
كما أطلق البنك المركزي الأوروبي، قبل أسابيع، مشاورات عامة واختبارات سعيا لاتّخاذ قرار بشأن تأسيس “يورو رقمي” لدول العملة الموحدة الـ19.

  • فرض الرقابة والضوابط من الحكومة الأميركية

المقترح في 18 ديسمبر 2020، وكان من المفترض أن يخفض سعر العملة
ولكن على العكس حدث نوع من الاطمئنان لدى المستثمرين في أن البيتكوين لن تختفي وستكون موجودة ولكن بشروط وقيود تمنع الاستخدام السيئ.

  • تناقص المعروض يرفع سعر البيتكوين

فقد اقتربت الكميات المصدرة للبيتكوين من الحد الأقصى لها وهو 21 مليون عملة بيتكوين، الآن وصلنا إلى 18.5 مليون عملة مصدرة، وبالتالي يتبقى 2.5 مليون عملة فقط عن الحد الأقصى”.

  • استخدام الشركات للبيتكوين .

المزيد من الشركات المالية الإلكترونية سمحت باستخدام البيتكوين على غرار فيزا وماستركارد وأمريكان إكسبريس ،
كما ضخت شركة أنتوني سكاراموتشي 25 مليون دولار في بيتكوين،
و”سكاي بريدج كابيتال” نفس المبلغ تقريباً مطلع ديسمبر الماضي،
بالإضافة إلى تخصيص غوغنهايم 10% من أصول صناديق البالغ 5 مليارات دولار في بيتكون.

كما تلقى سعر البيتكوين الدعم بعد أن قالت منصة الدفع الإلكتروني الشهيرة PayPal
إنها ستسمح لعملائها باستخدام العملات المشفرة على منصاتها للدفع خلال النص الأول من 2021.

هل تنفجر الفقاعة وينخفض سعر البيتكوين؟

رغم الصعود الصاروخي للبيتكوين إلا أن هذا لا يمنع وجود بعض العواصف والغيوم التي تلوح في الأفق حيث أنها من الأصول شديدة التقلب
مع الوضع في الحسبان الانهيار التاريخي للعملة المشفرة في 2017 بعد موجة صعود قياسية مع موجة بيع مفاجئة بددت مكاسب العملة المشفرة
وجعلت ثقة المستثمرين فيها على المحك.
فقد كان سعر البيتكوين أقل من 1000 دولار في بداية 2017
ثم ارتفع إلى حوالي 20000 دولار
لينهار مرة أخرى إلى 3000 دولار في 2018.

ويبدو الرهان كبيرًا على العملة إذ يقول أحد المغردين ردًا على هجوم صحفية على الارتفاع الكبير للبيتكوين:
“صح كلامك حنزعل اذا نزل سعر البيتكوين من ٥٠ الف إلى ٥٠٠ بس اعتقد لو طلع من ٥٠ الف الى مليون حتزعلي اكثر”

توقعات سعر البيتكوين في 2021

صرح سكوت مينيرد كبير مسؤولي الاستثمار لدى “جوجنهايم” في حديث مع “بلومبيرج” قائلا:
“إن ندرة “بيتكوين” جنبا إلى جنب مع طباعة النقود بصورة كبيرة من قبل الاحتياطي الفيدرالي،
تعني أن العملة الرقمية يجب أن ترتفع في النهاية إلى نحو 400 ألف دولار.

وقال مؤسس مشروع “Tokenbox”، فلاديمير سميركيس:
“أعتقد أنه في عام 2021 يمكننا أن نرى بسهولة سعر البيتكوين عند 50 ألف دولار في بداية العام وربما يصل إلى 100 ألف دولار في النهاية
“ولكن ستعاني العملة من الصعود والهبوط المتكرر، لذلك يجب على المستثمرين التحلي بالصبر”
بينما توقع مدير مركز تقنيات مصفوفة المحاسبة الاجتماعية فلاديمير بانوشكين:
أن يهبط سعر البيتكوين إلى 12 ألف دولار في مارس وأبريل ثم يرتفع حتى 60 ألف دولار.

عن نورا الشيخ

نورا الشيخ
كتب بواسطة نورا الشيخ
إماراتية الجنسية، حاصلة على ماجستير في إدارة الاعمال من جامعة زايد، ودبلوم في الاقتصاد والمحاسبة. عملت سابقا في كل من بنك أبو ظبي الإسلامي، بنك عجمان ومحاسبة في شركة بروكتر اند غامبل، وحاليا أعمل بشكل مستقل لتبادل الخبرات والمعرفة الخاصة بالأسواق العالمية، متخصصة بسوق الفوركس والعملات الرقمية.

    ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا