Financial Market Post > أخبار سياسية > السعودية تسعى للاستحواذ على الديلي تلغراف البريطانية
telegraph newspaper UK

السعودية تسعى للاستحواذ على الديلي تلغراف البريطانية

كتب بواسطة News Desk - آخر تعديل : يناير 28, 2020

 

ظهرت أنباء من الصحافة البريطانية مؤخراً حول احتمال استحواذ السعودية على جريدة الديلي تلغراف البريطانية، وذلك لصالح السلطان محمد أبو الجدايل، والذي كان قد استحوذ على حصة كبيرة من جريدة الاندبندنت البريطانية في السنة الماضية، وتقول الأنباء بأن السلطان ينوي الاستحواذ على جريدة التلغراف مع الرجل الروسي ايفجيني ليبيديف.

تنصيب رئيس التحرير السابق لجريدة الديلي ميل في الديلي تيليغراف

v2 970x250

ويرغب الرجلان بإعادة تنصيب باول داكر المسرح من عمله سابقاً في منصب المحرر العام لجريدة الديلي ميل، وهذا من شأنه أن يحافظ على الآراء المؤيدة لخروج متطرف لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الديلي تيليغراف، وذلك وفقاً لمصدر هذا الخبر “تيم واكر” من صحيفة “ذا نيو يوروبيان”.

ترجمة المحتوى إلى اللغة العربية ولغات أخرى

ويحاول الرجلان أن يحسنا من أداء الجريدة بعد انخفاض مبيعاتها بنسبة 23 بالمئة مؤخراً، حيث يعتقدان بأن لها مستقبل كصحيفة دولية، وكانت صحيفة الاندبدنت قد دخلت أيضاً في شراكة مع مجموعة التسويق والبحث السعودية، ويخطط الرجلان أن يطلقا أربعة مواقع الكترونية متخصصة بالأخبار تحمل اسم جريدة الاندبندنت في الشرق الأوسط وباكستان وذلك بكل من اللغة العربية والفارسية والتركية والاردو.

وكان مدير مجموعة التسويق والأبحاث السعودية آنذاك هو الأمير بندر بن عبد الله بن محمد بن فرحان السعود وهو صديق مقرب من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ومن المتوقع أن يؤدي الاستحواذ على التيليغراف إلى أن تغطي الجريدة الحصار الذي تطبقه كل من السعودية والإمارات على قطر بشكل أوسع.

شكوك حول استقلالية الصحافة في بريطانيا 

ونتيجة استحواذ السلطان محمد أبو الجدايل على حصة بلغت 30 بالمئة من جريدة الاندبندنت، وسعيه للاستحواذ على الديلي تلغراف مع حلفاء آخرين، فإنه هذا يلقي بالشكوك حول الاستقلالية الصحفية التي ستتمتع بها هذه الصحف في ظل الملاك الجدد، خاص وأن السلطان هو رجل أعمال يعمل في الذراع الاستثمارية لبنك NCB والذي تتحكم به الحكومة السعودية.

gt_signals_v1a970x250

وبينما عبر بعض الصحفيين عن قلقهم إزاء الاستقلالية الصحفية وجد آخرون أن شراء السعودية لقسم من صحيفة الاندبندنت لن يؤثر على الحرية الصحفية، ولم يعطى السلطان أبو الجدايل مقعداً في مجلس الإدارة وستضمن اتفاقية جديدة بين حملة الأسهم الاستقلالية الصحفية للجريدة.

اقرأ أيضاً:  الفالح: 60 مليون دولار مشاريع مشتركة بين السعودية والصين

 

عن News Desk