X
الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » غوغل تصبح أغلى العلامات التجارية في العالم
Google is becoming the most expensive brand in the world

غوغل تصبح أغلى العلامات التجارية في العالم

منير محمد علي برازي
كتب بواسطة منير محمد علي برازي - آخر تعديل : يونيو 7, 2018

استطاعت شركة غوغل الوصول إلى رأس قائمة العلامات التجارية الأكثر قيمة في العالم، حيث تفوقت على شركة آبل، بعد أن كانت الأخيرة في المرتبة الأولى في فترة تجاوزت الست سنوات منذ عام 2011.

هبوط قيمة شركة آبل أتاح لغوغل أن تحتل المركز الأول

وتجري شركة براند فينانس دراسات حول قيمة العلامات التجارية  بشكل سنوي وأشارت في دراستها في عام 2017 إلى أن القيمة المالية لغوغل ارتفعت إلى 109.5 مليار دولار أمريكي أي حققت زيادة نسبتها 24%، وبالمقارنة فإن قيمة شركة آبل المالية انخفضت إلى 107.1 مليار دولار أمريكي من 145.9 مليار دولار، وهذا الهبوط أتاح لغوغل أن تحتل المركز الأول بفارق 2.4 مليار دولار في القيمة منذ السنة الماضية.

الشركات التي تتصدر قائمة العلامات التجارية

ووفق الدراسة التي أجرتها الشركة في عام 2018، ظهرت العديد من الشركات التي تتصدر قائمة العلامات التجارية الأكثر قيمة في البلد الذي تعمل به، وأهم الشركات كانت نيستله من سويسرا بقيمة 19.4 مليار دولار، وميرسيدس بينز من ألمانيا بقيمة 43.9 مليار دولار وأيكيا من السويد بقيمة 24.4 مليار دولار، وتويوتا من اليابان بقيمة 43.7 مليار دولار وتاتا من الهند بقيمة 14.2 مليار دولار وسامسونغ من جنوب كوريا بقيمة 92.3 مليار دولار ، وغيرها العديد من الشركات.

العشر علامات التجارية الاكبر بالعالم

أما الدراسة التي قامت بها شركة براندز التابعة لشركة التسويق WPP في عام 2018 فقد أظهرت كذلك أن غوغل هي العلامة التجارية رقم واحد في العالم، تليها آبل ومن ثم أمازون، بقيمة 302 مليار و300 مليار و207 مليار دولار على التوالي، ومن ضمن العشر علامات التجارية ضمن القائمة كانت هناك ثمانية شركات تقنية، بالإضافة إلى ماكدونالدز وعلي بابا.

أهم الاتجاهات الحالية لأهم العلامات التجارية العالمية

و من خلال الدراسة التي أجرتها WPP برزت التوجهات الحالية للعلامات التجارية

  • زيادة الاعتماد على أنشطة التسويق التي يغذيها الذكاء، مثل الذكاء الصناعي والواقع المكبر، الأمر الذي مكن العلامات التجارية من أن تزدهر من خلال فهم حاجات المستهلكين بشكل أكبر.
  • كانت الشراكات بين الشركات ذات أهمية بالغة حيث مكنتها من تحقيقات كفاءات عالية، واستمرت الشركات في السعي من خلال هذه الشراكات إلى تحسين تجربة الزبون بشكل حثيث وذلك في كل نقطة من نقاط تفاعل الزبون مع الشركة سواء كان ذلك على الانترنت أو بشكل مباشر.
  • قطاع البيع بالتجزئة كان القطاع الأكثر نمواً حيث نما بنسبة 35% خلال فترة الاثنا عشر شهراً التي غطتها الدراسة الدراسة.
  • استمرت الشركات التقنية في احتلال نصيب الأسد من القيمة، حيث كانت قيمة العلامات التجارية لهذه الشركات تشكل 56 بالمئة من القيمة الكلية للعلامات التجارية المئة الأكبر في العالم.

وبالمجمل كانت قيمة العلامات التجارية المئة الأكبر في العالم 4.4  تريليون دولار محققة نمواً بنسبة 21 بالمئة عن السنة الماضية وكانت قيمة الارتفاع 750 مليار دولار (كانت القيمة 3.6 مليار دولار)، وهو أكبر ارتفاع خلال فترة السنة التي قامت خلالها الشركة بالدراسة.

العلامات التجارية القيمة تعود بعوائد مالية مجزية على حملة الأسهم

وأشارت شركة WPP في دراستها أن العلامات التجارية الأغلى أدت إلى تسريع العوائد الإيجابية الكبيرة لحملة الأسهم، فقد تفوقت المحفظة المالية التي تحوي على أسهم هذه الشركات على سوق الأسهم بشكل ملحوظ، حيث ارتفعت قيمة هذه المحفظة (محفظة براندز للعلامات التجارية القوية ) بنسبة 172.1 بالمئة، بينما نما مؤشر MSCI للأسهم العالمية بنسبة 102.1 بالمقارنة.

وللتوضيح فإن استثمار مبلغ 100 دولار في عام 2006 وفقاً لمؤشر MSCI للأسهم العالمية سيؤدي لأن يصبح المبلغ 150 دولار أما إذا تم استثماره وفقاً لمؤشر ستاندرد أند بورز فإن المبلغ سيصبح 202 دولار، إما إذا تم استثماره في محفظة براندز فسيصبح المبلغ 272 دولار، أي أن المبلغ سيتضاعف لضعفين تقريباً، وهذا يظهر أهمية التركيز على تنمية العلامة التجارية ذات المعنى الكبير في تحقيق عوائد عالية للمستثمرين حتى أثناء حدوث اضطرابات في السوق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا