X
الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » طريقة الاتصال الآمن بالإنترنيت عبر الشبكات اللاسلكية العامة
طريقة الاتصال

طريقة الاتصال الآمن بالإنترنيت عبر الشبكات اللاسلكية العامة

كتب بواسطة غرفة الاخبار - آخر تعديل : أغسطس 22, 2019

تبقى مشكلة الاتصال الآمن بالإنترنيت من أبرز القضايا التي تشغل الباحثين في مجال آمن المعلومات والمستخدمين على حد سواء، فمع ازدياد عدد التطبيقات المتاحة امام الجمهور، وزيادة انتشار شبكات الانترنيت اللاسلكية العامة (الواي فاي) تحولت المخاطر التي هاجس يومي، يتطلب مواجهة التهديدات عبر الوعي والأدوات المناسبة.

لا يطرح الاتصال بشبكة الإنترنت من منزلك أي إشكال لأنها شبكة آمنة، لكن عندما يتعلق الأمر بواي فاي في الأماكن العامة فإن الأمر مختلف.ففي غالب الامر انت لا تفكر في سلامة الاتصال الذي تستخدمه عندما تكون في منزلك او عند الاصدقاء، لكن ماذا تفعل حين تجد الشبكات اللاسلكية العامة متاحة في كل مكان؟ في المطعم والمشفى والمراكز التجارية والمطارات ومحطات النقل وفي كل مكان.

يقول تقرير متخصص نشرته مجلة “وايرد” الأميركية ان الانتشار الكبير لشبكات الواي فاي يحمل في طياته مخاطر يجب علينا إدراكها، فهذه الشبكات، والكلام بحسب خبراء شاركوا في إعداد التقرير، ليس آمنًا تمامًا، بل يجب علينا تجنب الدخول إلى تلك الشبكات على اعتبار ان من قام بإعدادها أو إدارتها شخص مجهول، وحتى المستخدمين كذلك.

يشدد التقرير على ضرورة حماية جهازك المحمول سواء كان هاتفًا ذكيًا، او كومبيوتر شخصي، او حاسب لوحي عند اتصالك بتلك الشبكات، ثم يؤكد انه لا توجد شبكة واي فاي عمومية آمنة تماما، وانه من الأفضل ألا نستخدمها بتاتا، أما عند الاضطرار فهنالك مجموعة من الخطوات يتوجب اتباعها.

ماهي خطوات الاتصال الآمن بالإنترنيت في الشبكات العامة؟

إليكم مجموعة من الخطوات الأساسية لضمان الحصول على الاتصال الآمن بالإنترنيت، اولًا استخدم شبكات اتصال معروفة ضمن أماكن معروفة، تلك الشبكات تكون مأجورة غالبًا، ويقوم بتجهيزها وحمايتها اشخاص متخصصين وذو خبرة، يحصلون مقابل عملهم وخدماتهم على أموال.

1. وبمقارنة بسيطة مع باقي الشبكات العامة، التي تكون متاحة لجميع المارة مجانًا، تجد ان التعويض المالي فيها غائب تمامًا، فلماذا يدير البعض مثل تلك الشبكات؟ وماهي الغاية التي تقف ورائها، وماهي الأرباح التي يحققونها؟ كيف يجنون المال؟ هذا التفكير المنطقي يساهم في تقيم الشبكات التي نستعملها.

2. الخطوة الثانية ترتبط بالتصفح، فمثلًا يمكن لــ غوغل كروم (واحد من أشهر المتصفحات) أن يتيح لك معرفة إذا ما كان الموقع الذي تقوم بزيارته يستعمل بروتوكول نقل النص التشعبي الآمن، والذي يعرف اختصارًا (HTTPS) هذا البروتوكول يقدم اتصال آمن ومشفر ما بين نقطتين على شبكة الانترنيت، واحدة منهم هي المتصفح الذي تستعمله (جهازك) والثانية هي المخدم الذي يستضيف الموقع المقصود.

3. يعرض متصفح غوغل كروم إشارة غير آمن عندما تصل إلى صفحة هبوط (المقصود بصفحة الهبوط هي الموقع الذي وصلت إليه بالضغط على رابط محدد) لا تقوم بتشفير الاتصال الذي تستعمله، وبالعموم تظهر علامة التحذير عند اتصالك بجميع الشبكات العمومية، وهي خطوة سابقة لطلبك زيارة موقع ما.

4. استعمال شبكات واي فاي العمومية المحمية، وبروتوكول نقل النص التشعبي الآمن المشفر، سيحل جزء كبير من المشكلة، حيث لن يكون بمقدرة أحد التجسس على البيانات التي تنقلها بين جهازك والموقع، أما عدم الاستعمال يعني ان متابعة نشاطاتك على الإنترنيت سيكون سهلًا، واقل ما يمكن معرفته عنك هي تفاصيل حسابك على الفيسبوك ورسائلك واصدقاءك.

5.أ بتجنب مشاركة العديد من المعلومات، خاصة إذا ما طلب منك تقديم مجموعة من المعلومات الشخصية، قد يكون منها عنوان بريدك الإلكتروني أو رقم هاتفك. يلجا البعض في الغالب لتقديم عنوان بريد إلكتروني ثانوي، ويكون مخصص لحل هذه المشكلة بالذات، دون مشاركة البيانات الحقيقية.  تستخدم المعلومات التي يطلب منك تقديمها من قبل المتاجر او المطاعم في حملات التسويق، والمبدأ الحقيقي في هذه العملية هو المقايضة التي تسمح لك بالحصول على خدمة الانترنيت مقابل بيانات شخصية.

6. الخطوة الرابعة، تتمثل في إغلاق إمكانية مشاركة الملفات، ففي حال كنت متصل على شبكة انترنيت عامة، فالأفضل بالنسبة لك ان تحد من مشاركة الملفات، يمكنك فعل ذلك عبر الضغط على مركز التحكم بالشبكات، ثم الذهاب إلى مركز المشاركة، وتغيير إعدادات المشاركة المتقدمة لتحظر مشاركة الملفات والطابعة.

7. أخيرًا تحقق من كل شيء قبل الدخول، الغالبية العظمى من المستخدمين يضغطون على موافق فور ظهور شروط الخدمة، لإن قراءة تلك الشروط، والتي تعرف أيضًا، باسم الشروط والاحكام يساعدك في تقييم مستوى المخاطر، حتى لو كانت تلك الشروط تحوي كلمات غامضة أو غير مفهومة، إلا انها تقدم صورة واسعة عن السماحيات او الاذون التي وافقت عليها.

الشبكة الخاصة الافتراضية VPN

من اهم الأدوات التي تحمي اتصالك بالإنترنيت، وتعطيك الفرصة لتجاوز جزء كبير من المخاطر، هي الشبكة الخاصة الافتراضية، فهي تعمل على بناء قناة اتصال محمية ومشفرة بين جهازك، سواء كان حاسب أو هاتف محمول، وبين المخدم الذي يستضيف الموقع الذي تتصل به.

تسمح قناة الاتصال المحمية تلك، بتبادل البيانات دون مخاطر وهي تمنع أي شخص آخر يستخدم نفس شبكة الاتصال التي تستعملها، من معرفة المواقع التي تزورها، او البيانات التي ترسلها من جهازك. لكن الشبكات الخاصة الافتراضية ليست متشابهة، فتلك المجانية تقدم لك الخدمة مقابل الحصول على بياناتك وسلوكك، والبيانات تصل إلى شركات التسويق في نهاية المطاف، لذا حاول الحصول على خدمة الشبكات الخاصة الافتراضية بشكل مدفوع.

مستقبل حماية الخصوصية

يتوقع الخبراء في مجال حماية البيانات ان يصبح بروتكول التشفير (WPA 3) المخصص لحماية شبكات الاتصال اللاسلكية (واي فاي)، متاحًا خلال السنوات القادمة على جميع شبكات الإنترنت، حينها ستضم الشبكات العامة وسائل حماية مدمجة. لكن حتى ذاك الوقت يبقى الاعتماد الأساسي على برامج الحماية المستقلة التي يجب ان تكون موجودة على جميع الأجهزة.

الجدير بالذكر أن عمليات التحوط من مخاطر وتهديدات شبكات الاتصال اللاسلكية العامة، تقوم في المقام الأول على تجنب الاتصال بتلك الشبكات، لكن هذا الحل سيكون آخر ما يرغب الجميع في اللجوء إليه، خاصة مع ازدياد الاعتماد عليه الانترنيت في حياتنا اليومية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ابدأ التداول اليوم مع وسيط مرخص, إترك تفاصيلك وسوف نتصل بك قريبا